يمكنك نشر خبر وفاه علي

إسترجاع كلمة المرور


السيدة

عنايات السيد عارف

نشر بواسطة
Obituary Source
ساعد الأسرة وانشر الخبر

العائلة

حرم المرحوم أحمد الحلبي والفقيدة كريمة المرحوم الدكتور السيد عارف والمرحومة السيدة قدرية مراد غالب ووالدة المهندس الزراعي إسماعيل الحلبي زوج السيدة كنزي خيال والأستاذ الدكتور محمد رفيق الحلبي بكلية الطب جامعة عين شمس زوج الأستاذة الدكتورة هاجر أبوجبل بكلية الطب جامعة عين شمس وشقيقة السيدة باسنت عارف حرم المرحوم عبداللطيف نور والمرحومة ألفت عارف حرم المرحوم الوزير أحمد موسي والمرحوم الدكتور مدحت عارف وزوج شقيقة السيدة وداد مصطفي الحلبي وأخواتها وجدة السيدة دينا إسماعيل الحلبي حرم كريم عطاالله بزيوريخ والسيدة أميرة إسماعيل الحلبي حرم المهندس محمد نصار بدبي والسيدة نهي رفيق الحلبي حرم المهندس وليم لين بلندن والدكتور أحمد رفيق الحلبي طبيب الأسنان بالولايات المتحدة وقريبة ونسيبة عائلات عارف ومراد غالب والحلبي وخيال والعباني وأبوجبل ووالي ميزار ونور وأبوحرام واقتصر العزاء علي تشييع الجنازة بناء علي وصية الفقيدة

الجنازة و العزاء

سجل التعزيات

طارق عثمانارسل برقيه تعازي لــ الأستاذ الدكتور رفيق الحلبي

تعازي القلبية ولكم وللآسرة خالص السلوان .. تغمد الله الفقيدة بالرحمة وأسكنها فسيح جناته

عرض المزيد احصل على تنبيهات التعزية

اكتب تعزيتك لتصل للأسرة تلغرافيا وتنشر في سجل التعزيات بالموقع.

* تكلفة التعزية 20 ج.م. شاملة التلغراف

ارسل تعزية

سعر التعزية 20 ج.م.شاملة تلغراف للأسرة

تبرعات باسم المتوفي

الهدف
المتبرعون 0 متبرع
قيمة التبرع 0 جنيه مصري
ساهم في الحملة

*جميع التبرعات تذهب مباشرةً لحساب مؤسسة مصر الخير و يتم استخراج فاتورة بإجمالي مبلغ التبرع

* يتم إرسال كارت بتبرعك للأسرة مع إمكانية عدم كتابة اسمك.

صندوق الصدقة

تكلفة الصندوق : ٣٠٠ جنيه مصري
  • يرسل صندوق يحتوي على ١٥ مصحف و١٥ إسدال صلاة و١٥ سبحة بقيمة ٣٠٠ جنيه كهدية للأسرة ليتم التصدق بها
  • يرسل الصندوق على عنوان التلغراف لإسرة المتوفي او يمكنك كتابة العنوان

* في حالة عدم توافر عنوان مراسلات سيكون مطلوب منكم توفير عنوان لاستلام الصندوق

بيانات الراسل


هذا الحقل مطلوب

هذا الحقل مطلوب

هذه ليست صيغة صحيحة للبريد الالكتروني


بيانات المرسل إليه


هذا الحقل مطلوب

هذا الحقل مطلوب

هل ترغب في متابعة هذا النعي لتصلك احدث اشعارات و تعزيات هذا الخبر؟